مؤسسة الحب والحنان القرانيه
اهلا وسهلا بكم في موقع الالكتروني لمؤسسة الحب والحنان القرانية
المدرسة عبارة عن كيان مستقل ذا سيادة ويكون القرآن هو المصدر الأساسي لعملها تضم مجموعة من الشباب العاملين في مجال القرآن الكريم بكافة أختصاصاته وتكون طبيعة عملها بالقيام بفتح الدورات الخاصة والعامة في الأخلاق وتعليم القرآءة الصحيحة والتلاوة وحفظ القرآن الكريم على مدار السنة وفتح الدورات التخصصية لمعلمي القرآن ودورات في التفسير وعلوم القرآن .
العراق-البصره-حي الجامعه

يمكنكم ايضا زيارتنا على ايضاً على الفيس بوك :
www.facebook.com/lh4quran

مؤسسة الحب والحنان القرانيه

مؤسسة الحب والحنان القرانيه مدرسه مستقلة لاتنتمي الى اي جهة- تهتم بنشر وتطوير الثقافه القرآنيه و رفد المسيره القرآنيه بالقراء والحفاظ ومن كلا الجنسين العراق-البصره-حي الجامعه
 
الرئيسيةبحـثالمجموعاتالموقع تحت الصيانة يرجى متابعة اخر الاخبار ونشاطات على صفحتناالتسجيلمن نحنللأ تصال بنادخول
أبرز النشاطات العامة لمؤسسةالحب والحنان القرآنية 1. أقامة الدورات الصيفية والربيعية للسنة الحادي عشر على التوالي . 2. اقامة مايقارب (70) أمسية قرآنيه في مختلف مناطق محافظة البصرة 3. أقامة (160 )ختمة قرانية كاملة في الجوامع والحسينيات وبيوت المؤمنين . 4. اقامة ختمة قرانية كاملة يومية مقسمة على (120) شخص لكل شخص نصف حزب . 5. أقامة عدة سفرات للمزارات الشيعية وسفرات ترفيهيه لطلاب وطالبات المدرسة. 6. اقامة الدروس العملية في الاخلاق ***أما الجانب النسوي في المدرسة 1. دورة مستمرة على طول السنة في الاخلاق ومجاهدة النفس وتعليم القراءة الصحيحة . 2. اقامة دورات صيفية وربيعية للناشئات والكبار . 3. اقامة اربع ختمات قرانية كاملة . 4. احياء المناسبات الدينية من وفيات و ولادات الائمة الاطهار . 5. المشاركة الفعالة في احتفاليات المدرسة واجتماعاتها . الهدف الاساسي من كل هذه النشاطات هو تربية جيل انساني متكامل روحياً ومن جميع الجوانب الاسلامية *علماً ان المؤسسة مستقلة استقلال تام حيث انها لاتنتمي الى اي حزب او الى اي جهة سياسية أو جهة دينية وأنما عبارة عن مؤسسة تعلم وتحفظ القران الكريم وفق وصايا المرجعيا العليا في النجف الاشرف *****************
تابعونا على الفيس بوك
المواضيع الأخيرة
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأكثر شعبية
حكم الامام علي عليه السلام
انتبه انتبه نحن في عصر الظهور الامام المهدي عج
صور طلاب المدرسه مع القارئ الدولي محمد الطاروطي/رمضان2011
نشاط مدرسة الحب والحنان القرآنيه في شهر رمضان 1433/2012
ماتيسر من سورة الانسان للقارئ الحاج ميثم التمار (طور عراقي حزين)
فضل كل سورة من القران
اسماء الملائكة واعماله
مجموعة جيدة من تلاوات القارئ الإيراني المبدع حامد شاكر نجاد
قصة أهل الكهف
صور الطلاب في الزياره الثانيه لحسينية الحاج داوود العاشور/رمضان2011

شاطر | 
 

 كيف يتحمَّل الشاب مسؤولياته تِجاه المجتمع؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
لجنة الاعلام
Admin
avatar

عدد المساهمات : 90
تاريخ التسجيل : 06/07/2010
الموقع : http://lh4quran@facebook.com

مُساهمةموضوع: كيف يتحمَّل الشاب مسؤولياته تِجاه المجتمع؟    الإثنين أكتوبر 08, 2012 7:55 pm


لا تتقدم المجتمعات إلا بتحمل أفرادها لمسؤولياتهم، فالتلميذ عندما يتخلى عن المذاكرة واداء الواجبات لا يحرز أي تقدم وعندما يترك القائد جيشه ويتهاون في عمله يهجم العدو ويهيمن على أفراد الشعب وحينما يهمل الطبيب في اداء رسالته ويرفض معالجة المرضى يصاب الجميع بالداء. وهكذا فكل في مدرسته وخندقه وعيادته مسؤول "كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته"، لكن يصاب بعض الأفراد في المجتمع بداء اللامسؤولية فيتركون أو يتكاسلون عن القيام بأعمالهم المطلوبة فما هي جذور بذور هذه الصفة؟!

هناك عدة نقاط يمكن أن نسلط عليها الضوء وعند ذلك نتمكن من اكتشاف جذور هذه المشكلة:

1- اللامبالاة... وهي مسألة أساسية، وجذر رئيسي قد ينمو في نفوس البعض فنجد أنه لا يبدي أي اهتمام للقيام بواجباته المطلوبة منه، أو التكاسل في اداء المسؤوليات التي تناط به، وانّه أيضاً لا يتعاون مع بقية أفراد المجتمع في سبيل الوصول إلى الأمام وتقدمه.

2- التوكل... ومعنى ذلك أن يتصور الفرد بأن غيره هو المسؤول عن أداء المهمات وليس هو، وتبرز هذه الحالة في بعض الأعمال التي لا يبدو ارتباط الإنسان مباشرة بأدائها.. كأن يلاحظ بعض الحالات السلبية في المجتمع الذي يعيش فيه، فلا يبدي أي اهتمام، ولا يرفع أي خطوة لتعديل تلك الحالة السلبية.. في الوقت الذي يفترض في أي إنسان يعيش ضمن مجتمع معيّن، أن يكون مسؤولاً عن ما يجري في ذلك المجتمع.

3- ردود الأفعال الشخصية... كأن تكون لدى الإنسان مشكلة شخصية يحاول أن يعكس ردودها السلبية على مجتمعه، وأن يعيش بعض الانفعالات الذاتية، فعلى الإنسان أن يفصل بين هذه الأمور، ويؤدي واجباته ومسؤولياته المطلوبة اجتماعياً، بعيداً عن كل المواقف الخاصة وردود الفعل.

4- عدم احترام العمل والمسؤولية.. فإن احترام العمل يدفع الإنسان إلى تحمل المسؤولية الكاملة له، أما عدمه فانه يجعل الإنسان متباطئاً كسولاً، حيث لا يولي أي عناية للأعمال التي يفترض أن يقوم بها، إن عدم احترام الإنسان للأعمال والمسؤوليات جذر أساسي في الكثير من المشاكل التي تعترض المجتمع.

لكن ما هي الأسباب التي تجعل البعض يتحملون المسؤولية وآخرون لا يتحملونها؟ يمكن أن نوجز الأسباب الأساسية في التالي:

أ- التدين والتقوى... والمقصود هنا الممارسة السلوكية لواقع الدين وتعاليمه فالإنسان المتدين المتقي يرى نفسه شرعاً مسؤولاً أمام الله في أداء الواجبات الاجتماعية.

ب- الوعي.. أن وعي الإنسان بالحياة، وفهمه لطبيعة متطلباتها اليوم، ومستوى الصراع الذي تعيشه الأُمّة في هذه المرحلة له دور كبير في دفع الإنسان إلى تحمل المسؤولية، فكلما ارتفع مستوى الوعي زاد مقدار تحمل المسؤولية.

ج- إحترام النفس.. فالإنسان الذي يحترم نفسه لا يسمح لها بأن تؤخر أو تؤجل أو تترك الأعمال والمسؤوليات المطلوب أداؤها.
د- إحترام الجماعة.. فمن يحترم المجتمع الذي يعيش فيه سيكون مستوى حمله للمسؤولية أكبر من غيره وبالتالي لا يتوانى من تقديم أي عمل مطلوب من خدمة المجتمع.

وأخيراً... هل نتحمل المسؤولية كاملة؟ هل يقوم كل فرد بما هو مطلوب منه ازاء المجتمع؟ وهل نسرع في أداء الأعمال ونتقنها؟.

***********************************

(توقيع صاحب الموضوع)

©©©©©©

©©©©

©©

©

البريد الالكتروني:huphanan4quran@yahoo.com
الموقع الالكتروني:www.alhup-alhanan.yoo7.com
الشبكة الالكترونية:www.facebook.com/lh4quran
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alhup-alhanan.yoo7.com
 
كيف يتحمَّل الشاب مسؤولياته تِجاه المجتمع؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مؤسسة الحب والحنان القرانيه :: قسم القران الكريم :: القران الكريم-
انتقل الى: